Thursday, March 2, 2017

جميلة

أشعر و كأنك مازالت عقبة فى حياتى ، لم أستطع حتى الآن أن أقتلعك من قلبى ، جذورك عالقة بين طياته و للأسف تنمو يوماً بعد يوم ، أقتنع تمام الاقتناع أن قدر تفكيرى بك فاق قدر تفكيرك بى منذ السنة و النصف ، أعلم بأنك لم تكن يوماً تحتفظ لى منك بمثل ما احتفظت لك منى به ، تصنع التفاصيل و أجيد حفظها ، لدرجة لا يستطيع الزمان محوها و لكنك تستطيع و ترحل ، تلومنى فى كل وقت و حين رغم كتمانى للكثير مما يجعلك الملوم الوحيد و لكن أحفظ كتمانى كى أحفظ شعورك و لم تأبه يوم لمشاعرى ، ظننت دوماً أننى حجر ف كتبت لك هذه ثم احتفظت بها لنفسى و لكن حان وقت ظهورها :
"
يا من تعتقدون أننا لا نملك قلوباً و أننا كائنات من الحجر ! لطالما كانت قلوبنا تنبض لحياتكم و لكن حان الوقت لتتنحى جانباً و نترك للعقل المجال . " 
أفهم كل رسائلك ، و لم تتحمل يوماً عبء أن تقرأ رسائلى ، كم يوماً ظللت تقرؤها ؟ أراهن أنك لم تعد تذكرها و لا تذكرنى . 
اجتهدت فى السباق بين عقلى و قلبى كى أبقيك و لم تحاول مثلى " للبقاء " 

Saturday, September 10, 2016

على أمل العودة

الأيام بتتغير ، الظروف بتتغير ، الشخصيات ممكن تتغير و كمان المبادئ ، وسط كل التغييرات دى بتروح ناس و تيجى ناس ، بس الصعب إنك تخسر ناس . فى ناس زى ما بتروح زى ما بتيجى مبتفرقش معاك ، لكن فى ناس بتروح و سايبة جواك كل حاجة حلوة و كل ذكرى طيبة ، بس للأسف مش هتيجى تانى ! أقدار ، كلنا بتحكم علينا أقدارنا و أقدار غيرنا بشكل الحياة مع الناس دول . المشكلة إنك تزعل على اختفاؤهم و متقدرش تلوم حتى علشان هما مفيش فى ايديهم حاجة و ده نصيبكم لحد هنا .
مش دايما بيكون فى شخص غلطان علشان اتنين يتفرقوا و لا دايما يبقى عدم التوافق هو سبب الفراق ، أسباب كتير جدا واردة .
زى مثلا فى مسلسل حكايات بنات لما هشام منع مراته " مريم " إنها تكلم كاميليا رغم حبهم و صداقتهم الطويلة جدا و مع ذلك خضعت مريم ل رغبة هشام فى موقف كلنا من بره نقدر نزعق و نقول لأ هى ازاى تخضع و ازاى تسيب حياتها لحد يتحكم فيها و فى المقابل أننا لو مكانها كان هيبقى تصرفنا مختلف و عمرنا ما نقبل بالوضع ده ، رغم ان أغلبنا لو مكانها هيتصرف زيها بالظبط و بنفس الدافع - مش خوف - دافع الحب و الإرضاء ، بس .. لإنها بتحبه .
أسباب كتير بتبعدنا عن اللى بنحبهم بس المهم إننا لو اتحطينا فى موقف مهما اختلف السبب ، و كانت النتيجة أننا هنفارق بنفارق و نسيب ذكرى حلوة و ناخد معانا الذكرى الأحلى ، ذكرى حبايبنا ، ذكرى صورة محفورة جوانا ، ذكرى حوار أو شات أو كومنت أو تويتة أو حتى أسى وقفنا فيه جنب بعض ، ذكرانا

Sunday, June 5, 2016

خليك قدها



طالما اختارت واحدة ناضجة بعيدة عن عالم المحن و " مش ليك دحوة و زحلانة " ، خليك قدها ، أما بعد : 


-          الاهتمام بيفرق معاها جداً ، الاهتمام اللى بجد مش مجرد تقضية واجب.

-          متحاولش للحظة إنك تقلل من طموحها أو تسخر منه .

-          شاركها فيه و لو حتى بمجرد سؤال و متابعة لشغفها بيه .

-          لو لقيتها بتفكر فى مليون اتجاه متقللش من عزيمتها و تقولها صاحب بالين كداب ، بس ممكن تقولها احنا ممكن نرتب أفكارنا علشان نحقق أعلى حاجة فى كل حاجة . – و بالمناسبة مفيش حاجة اسمها صاحب بالين كداب – .

-          وقت ما تحس إنك بطلت تهتم هتبدأ تكرهك ، و وقت ما تحس إن اهتمامك ده كان مصطنع هتمسحك من حياتها .

-          اوعى تهينها ب كلمة مش محسوبة لأنها حتى لو سامحت مش هتنسى و وقت الزعل بجد هتطلع لك القديم و الجديد .

-          إياك تحاول تجرح كرامتها ، لأنها لو عدتهالك مرة ، التانية هتبقى الأخيرة .

-          خلى بالك إن فى فرق بين الغيرة و التملك ، و كمان متنساش إن إحساسك بالثقة فيها بيزودها ثقة و اتزان .

-          تأكد إن هدمك لطموحها اللى عاشات تحلم بيها كل لحظة هو بداية هدم لأى حاجة فى حياتكوا حتى لو عاشت تحلم بيها كل لحظة ، لأن ببساطة شوف قدر اللى اتخلت عنه و قيس عليه .

-          مش هتنساك و تهتم بطموحها بس ، على قد طموحها هتتمنالك أكتر و على قد انبهارك بيها هتتمنى تنبهرك بيك أكتر ، ف خليك الشخص المبهر اللى فعلا يستاهل انبهارها .



الأفكار قابلة للزيادة ، بس فى الأول و فى الآخر اختارت حاجة خليك قدها .

Sunday, May 1, 2016

واحد صحيح



لتصبح الأنانية سيدة العلاقة . يرى فى نفسه كل مقومات الرجل الجذَّاب فيذهب ليقطف من كل امرأة أجمل ما بها دون أن يبالى إن كانت ترضى بالجزء المخصص لها منه أم لم ترضى .
فقط يفكر كيف يصبح الأسعد مع من سيرسى عليها مزاد الصفة الملكة اليوم ، ثم ... يذهب إليها من حيث تُفَضِل و يبدأ هو فى تنفيذ الخطة المناسبة لها فقط ، و بكل سهولة و لأنها الطرف الأضعف بالحب ، لحظات و تركع تحت قدميه لتحقق له رغبته الخاصة بها .
و فى النهاية يجمع هو بين هذه التى تحقق له رغبة الحب ، و تلك التى تحقق رغبة التملك ، و تلك التى تجعل من رجولته بطولة و يصبح الرجل الأهم فى العالم ، و منهن من تقنعه بوسامته لدرجة الغرور ، و هذه التى قررت أن تحقق له رغبة الجنس " Mrs perfect  " .
فى جميع الأحوال يطمئن ، يعرف أنه إذا ترك هذى يذهب إلى أخرى . و إذا حاول مرة أن يُفَكِر بضميره تجاه إحداهن سيجد ألف مبرر و مبرر يجعله الوحيد الأحق بكل شئ .

Friday, April 29, 2016

عصر الآلهة ( مريض بالإنسان )



نعيش يومنا هذا عصر اشبه بعصر الآلهة ، الفارق الوحيد و الأبشع هو تأليهنا للأشخاص على عكس القدامى ممن ألهوا الأصنام .
أصبحنا نعطى للشخص المكانة و القوة و القدرة لأن يسحقنا و بشتى الطرق ، فمنهم من نعطيه كل الحب و التمجيد ليتمكن بـ تصرف واحد - ناتج عن خطأ بشرى – أن يحطم تمثاله بداخلنا ، لنجد أنفسنا نتحطم وراءه . و منهم من نُمسِكَه زمام أمورنا ليصبح الآمر الناهى فى أحلامنا و طموحنا و حتى فى حقوقنا و نستمتع كل لحطة نرى فيها تحولنا لـ جماد بلا كرامة و لا رأى و لا نزعة .
أما من نُسَلِمه الأهم و هو العقل ، فيصبح رأيه هو الأصح و نسير خلفه أينما ذهب دون أدنى تفكير ، لنرى حطام عقولنا يندثر حولنا و لا نبالى .
و منهم من أمتلك كل المقومات لنسلمه القلب و العقل و القيادة و حتماً سيذهب بنا إلى الهاوية !!

Friday, December 25, 2015

#الجواز

فى البداية التويبك يحمل رأى شخصى جدا جدا و لو حد بيتكسف ميقرأش لأنى شكلى هتهور
أهلنا شايفين أن الجواز ما هو الا علاقة جنسية و إنجاب طفل و فى الأساس تحول البنت من لقب آنسة للقب مدام " الكلمة اللى بتخلى الاهل مزقططة و فرحانة " .
مبنى الجواز على شرط كبير - بعيدا عن الماديات لأن دى فروق فردية - و هو شرط القبول اللى بيعتبروه حب !! و للأسف بعض البنات بالفعل بيتعاملوا مع القبول على انه حب أو بمعنى أصح بتفضل البنت مستنية مرحلة جواز الصالونات و تشوف الشخص اللى هى اصلا بتبقى اول مرة تشوف شكله و مرتبة نفسها على أنها هتبدأ رحلة الخطوبة و الحب و الدباديب و بعد كده جواز و بيبى و تعود على طباع بعض ، لكن للأسف معملوش حساب توافق الشخصية فى التفكير و الطموح ، و المفروض أن أحد الأطراف بينزل بسقف طموحه علشان الشخص اللى هو رتب نفسه أنه حبه خلاص !!
رؤية أهلنا للجواز من المنظور ده هو السبب الأساسى اللى خلى ناس تتجوز و هى صغيرة و سبب أساسى أن البنت اللى عندها 25 بتدخل منطقة الخطر و البنت اللى عندها 28 سنة يا حرام عنست و البنت اللى عدت ال 30 فى حكم المتحنطة .
كل ده مستتر تحت كلمة عايزين نطمن عليكى و كأن الراجل بقى هو مصدر الأمان الوحيد ، و فى أقوال أخرى علشان تلحقى تخلفى قبل ما توصلى سن اليأس و كأن الأطفال ده واجب لازم يتعمل حتى لو هيتولدوا بعد كده بين أب و أم مش محترمين بعض و لا بيحبوا بعض فى بيت بارد !!

Friday, September 25, 2015

خالد صالح

من سنة بالظبط كتبت أول مقال صحفى و لم يُقَدّر له النشر لظروف خاصة بصدور المجلة لكن بعتز جدا بالمقال ده لاعتزازى الشديد ب خالد صالح و حزنى الكبير عليه .. كتبت المقال من غير ما أدور على معلومات خالد صالح كان أدواره فى دماغى على طول ، ربنا يرحمه.
-------------
استثناء لمن يستحقوا ....
لمن استحق كل الاحترام و التقدير .. لمن استحق كل هذا الحزن الذى ملأ قلوب الجميع .. لمن استحق دعوة كل إنسان فى هذه الأيام المباركة .... لـ الريس عمر حرب ، حاتم الذى يتعلق رضا البلد برضاه ، إبراهيم الذى أهدانا جميعاً اجمل الورود و رحل .. لـ خالد صالح .
قام العبقرى خالد صالح بالعديد من الأعمال التى أضافت له قدراً من الحب فى قلوب محبيه و التى اختلف فيها كل عمل عن سابقه . فـ عن عمله فى فيلم هى فوضى قد وصف ظلم و استبداد و استغلال النفوذ - مهما قلَّ النفوذ – نعيشه حتى يومنا هذا ، أما فى فيلم الريس عمر حرب ظهر فى ثياب الرجل الظالم الذى امتلك البشر و الدنيا بما فيها و أخذ يحركهم كما يشاء و كأنهم قطع على لوح الشطرنج .
لم يكتفى فقط بأعماله فى السينما و لكن ظل عاماً بعد عام يثرى التليفزيون المصرى بأعماله التى دخلت كل بيت مصرى و التى كانت تصلح لكل أفراد العائلة فكان احترامه للشهر الفضيل و البيوت التى دخلها أكبر من أن يقدم إسفافاً أو أن يستهزئ بعقلية الشباب من متابعيه فظهر فى ثوب الصحفى الثورى المتمرد على ناهبى البلاد و سارقيها فى دور يوسف فى مسلسل بعد الفراق ، بالإضافة إلى أحمد الريان طالب الطب الذى فضل أن يستخدم ذكاؤه للتجارة و جمع المال و كان بكل حنكة يقنع من حوله بما يريد و ذلك فى مسلسل الريان .
بل شارك أيضاً بصوت يتوغله الحكمة و القيادة و العطف على مختلف الأسماك فى كارتون البحث عن نيمو و بذلك أضاف إلى محبيه أطفال أحبوا صوته بكل نقاء الطفولة دون زيف أو خداع .
و كل هذا و لا نستطيع نسيان أدواره قليلة المشاهد كثيرة الأهمية فظهر فى فيلم حين ميسرة كضيف شرف، و الذى ظل الكثير ينتظر ظهروه بعد أن ظلت الفنانة هالة فاخر تشيد ببطولاته و تحمله للمسؤلية طوال الفيلم .
ترك كل ما هو جميل فى قلوب كل من عرفوه و كل من كانت علاقتهم به من خلال شاشة صغيرة فكان يطغى على كلامه احترام كبير للجميع و لذلك كان أقل احترام و تقدير له ظهور هذا الحزن الدفين فى قلوب من نعوه فى الإعلام و كل من نعاه على صفحات النت من محبيه .
لم يتصنع فى تقديم أدواره و لم نتصنع نحن فى محبته و الدعاء له ... كان خالد و سيبقى خالداً فى احترامه أبد الدهر .
لن أقول وداعاً خالد صالح بل إلى اللقاء فى جنات الخلد إن شاء الله .